أخبارنا

أمير الشرقية يؤكد على الدور الحيوي لغرفة الشرقية في دعم قطاع الأعمال

أكد صاحب السمو الملكي، الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز، أمير المنطقة الشرقية، على الدور الحيوي والهام الذي تقوم به غرفة الشرقية في دعم قطاع الأعمال والنشاط الاقتصادي في المنطقة، وأثنى على تميز أعضائها الذي أهلهم بالوصول إلى رئاسة عدد من اللجان المُهمة في إتحاد الغرف السعودية، لافتًا إلى مدى المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقهم للاستمرار في نهج التميز وخدمة المنطقة بشكل خاص والاقتصاد السعودي بشكل عام.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بديوان الإمارة رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، عبد الحكيم بن حمد العمار الخالدي، ورؤساء ونواب اللجان من مرشحي غرفة الشرقية في مجلس الغرف السعودية. ( إبراهيم محمد آل الشيخ – رئيس اللجنة الوطنية الصناعية، وحمد حمود الحماد – رئيس اللجنة الوطنية للمقاولين، وهاني حسن العفالق – رئيس اللجنة الوطنية التجارية، وشعاع عبدالله الدحيلان – رئيس اللجنة الوطنية للمراكز والصالونات والمشاغل النسائية، وخالد سليمان السليم – رئيس اللجنة الوطنية للمستشفيات الخاصة، وصالح فهد العجاجي – نائب رئيس اللجنة الوطنية للقطاع المالي والتأمين – وحمد محمد البوعلي – نائب رئيس اللجنة الوطنية للترفيه والتسلية، ومحمد فيصل القو – نائب رئيس اللجنة الوطنية للترفيه والتسلية، وراكان عبدالرحمن العطيشان – نائب رئيس اللجنة الوطنية اللوجستية، وسعود محمد الثميري – نائب رئيس اللجنة الوطنية الصحية.

من جانبه أعرب رئيس غرفة الشرقية عبدالحكيم الخالدي، عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية، على دعمه المستمر لغرفة الشرقية وكافة أنشطتها، وحرصه على تعزيز مساهمة الغرفة في دعم ومساندة المبادرات الاقتصادية والاجتماعية، مؤكدًا أن الغرفة تواصل العمل على تنفيذ العديد من المبادرات التي تعني بالاقتصاد الوطني، كما قدمت وستقدم العديد من اللقاءات والورش والندوات من أجل إيصال صوت القطاع الخاص لصناع القرار، بهدف إيجاد أرضية مشتركة للعمل نحو التنمية المتكاملة.